MarocNidalSocial

نضالنا مستمر

0

اليوم كان آخر يوم في نضال طلبة الطب، فبعد خمسة أشهر من الإضراب المفتوح قررت التنسيقية الوطنية التوقيع مع الوزارة على جل المطالب
على عكس ما كان ينتظره الطلبة فلم يتوج هذا الاتفاق باحتفالات النصر بل إن معظم الطلبة يعيشون اليوم حالة من الإحباط و الاكتئاب و ذلك لأسباب عدة لعل أهمها الحل المقترح بالنسبة لمبارة الإقامة التي جعلت نفس الطلبة يطول إلى هذا اليوم – وربما كان مازال طويلا

منذ اللحظة الأولى ناضل الطلبة بهدف واحد “الدفاع عن الكلية العمومية والمشتشفى الجامعي العمومي” وقد ضحوا بالكثير من أجل هذا ورغم ذلك سيعودون إلى مقاعدهم دون مطلب الإقامة الذي يضمن للطالب العمومي حقه الكامل في التخصص

نعم انتهى الإضراب إلا أن معركة الدفاع عن الكلية والمستشفى لم تنته بعد. صحيح أننا لم نستطع حماية كلياتنا ومستشقياتنا بشكل قانوني صريح وواضح إلا أنه باستطاعتنا حمايتهما بطريقة أخرى. على طالب الكلية العمومية أن يستحضر النضال في كل ما يقوم به، عليه أن يفكر في صورة كليته في كل لحظة من تكوينه، عندما يحضر دروسه النظرية، وعندما يلتقي مريضا في تداريبه الاستشفائية… فمن استطاع أن يصمد في إضراب شاق طال خمسة أشهر لن يكون الصمود في مسار طويل وصعب كهذا مستحيلا بالنسبة إليه

يا أخي يا طالب يديك في يدي للنهوض بالكلية العمومية ورفع اسمها بشتى الوسائل سواء من خلال الدراسة، البحث أو التطوع
قد يمتلك طلبة الخاص إمكانيات أكثر لكننا نمتلك العزم وهو وحده كافٍ أحيانا.
لم و لن تندثر الكلية العمومية ما دمتم أنتم بكل روحكم النضالية فيها

Résistons…

Previous article

You may also like

Comments

Leave a reply

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Résoudre : *
14 ⁄ 7 =


More in Maroc